fbpx

TGC FINANCE تي جي سي للاستشارات المالية والبنكية tgc

خدمات بنكية واي سكور ومالية وتاسيس شركات ومحاسبة ومراجعة

ما سبب رفض منحى القرض؟
خدمات

من يعاني من مشاكل القروض والمنازعات البنكية

إذا كنت عميلا لأحد البنوك التجارية وشاءت ظروفك ومتطلبات أعمالك الحصول علي قرض أو منح تسهيلات ائتمانية. فإذا لم تتمكن من السداد والحصول علي صك براءة الذمة واستلام كافة مستنداتك والضمانات التي قدمتها للبنك الذي استند عليها عند منحك الائتمان إذن فأنت الآن في موقف صعب فلك الخيار إما ان تخطر البنك بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية علي الضمانات العينية التي سبق قبولها حتي لا تفرض عليك الفوائد البنكية بدون مبرر. واما ان نعرض عليه اعادة جدولة المديونية والتسوية وعليه فإليك بعض الملاحظات والنصائح التالية: تذكر انك قبل صدور قرار من الإدارة العليا بالبنك بمنحك القرض أو التسهيل الاستثنائي قد مررت بعدة مراحل ومر الملف الخاص بعدة إداراتبدءا من إدارة الائتمان حتي مجلس الإدارة. تذكر ان العرض الذي سوف تقدمه للبنك سوف يمر بعدة مراحل بدءا من إدارة الديون المتعثرة وحتي إدارة التسويات ونهاية بمجلس الإدارة. تذكر قبل ان تبدأ بالتوقيع علي العرض المقدم منك بالتسوية ان تقوم بمراجعة ومطالبة كافة الكشوف المحاسبية والحسابات الجارية بواسطة محاسب متخصص وابداء كافة الملاحظات المحاسبية ولا تبدأ في إجراءات التسوية طالما لم تطمئن إلي صحة الأرصدة المدينة. إذا ما اطمأننت إلي صحة المدينة وفوائدها والمصاريف والعمولات فهذه هي المديونية المستحقة عليك والواجب سدادها. مرحلة التفاوض مع البنك هي من أهم المراحل – اعرف نفسك – حاول تقييم المركز المالي لنفسك سواء شخص طبيعي أو ممثل لشخص اعتباري من حيث كم السيولة النقدية المتوافر لسداد دفعة مقدمة وكم الضخ المالي المنتظر ومواعيده وشروطه وانواع الضمانات الجديدة التي تقدمها للبنك سواء ضمانات جديدة وعينية أو شخصية أو حوالة حق لصالح البنك في النشاط التجاري الذي تعمل فيه ان كان ذلك جائزا بالبنك. افهم جيدا ان المركز المالي وانت في مرحلة الديون المتعثرة يؤثر عليك سلبا في اي استعلام عن طريق البنك المركزي أو شركة آي سكور فلا تجد لك مؤسسة مالية تقف بجانبك. فحاول ألا تقع في هذه المرحلة أو تعداها في أقرب أجل. تذكر انه قبل التوقيع علي عقد التسوية ويقبلها قد قام بأجهزته المتنوعة بدراسة موقفك المالي عن طريق الاستعلام والتحليل المالي والموقف من الجهات السيادية “ضرائب الدخل والمبيعات” والتأمينات الاجتماعية والمركز في السوق التنافسي ومقدار الدخل ونسبة البيع وحسن إدارة المنشآت. اطلب من الإدارة المختصة بالبنك أن تعرض عليك عدد وبدائل وليس البديل الوحيد لأن ذلك يعطيك فرصة أكبر كي تتعرف علي وجهة نظر البنك وتوجه، كيف ينظر إليك يعطيك فرصة الاختيار بين البدائل بل وأكثر من ذلك إيجاد بدائل أخري يمكن إخراجها من ذات المشروعات المعتمدة من البنك. كن حسن النية في السداد واطلب ما هو في استطاعتك أن تقوم به فعلا وليس لمجرد التوقيع علي عقد التسوية وعقد الجدولة. شارك محاميك ومستشارك المحاسبي في وضع الصياغة القانونية وجدول السداد المقترح. كل المعاملات البنكية والعقود وإيصالات السداد مستندات هامة فاحتفظ بها وطالب باسترداد ما سبق تقديمه قبل عقد التسوية ولم يصبح له محل بعض عقد التسوية. حاول أن تذكر بعقد التسوية كل الإجراءات والمستندات وتواريخ استحقاق الأقساط وقيمة العائد الاتفاقي وعوائد والجزء المترتب علي مخالفة أي بند من البنود. تختص المحاكم الاقتصادية دون غيرها بالمنازعة ما لم يتفق الطرفان علي اللجوء للتحكيم.

إذا كنت عميلا لأحد البنوك التجارية وشاءت ظروفك ومتطلبات أعمالك الحصول علي قرض أو منح تسهيلات ائتمانية. فإذا لم تتمكن من السداد والحصول علي صك براءة الذمة واستلام كافة مستنداتك والضمانات التي قدمتها للبنك الذي استند عليها عند منحك الائتمان إذن فأنت الآن في موقف صعب فلك الخيار إما ان تخطر البنك بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية علي الضمانات العينية التي سبق قبولها حتي لا تفرض عليك الفوائد البنكية بدون مبرر.

واما ان نعرض عليه اعادة جدولة المديونية والتسوية وعليه فإليك بعض الملاحظات والنصائح التالية:تذكر انك قبل صدور قرار من الإدارة العليا بالبنك بمنحك القرض أو التسهيل الاستثنائي قد مررت بعدة مراحل ومر الملف الخاص بعدة إداراتبدءا من إدارة الائتمان حتي مجلس الإدارة.تذكر ان العرض الذي سوف تقدمه للبنك سوف يمر بعدة مراحل بدءا من إدارةالديون المتعثرة وحتي إدارة التسويات ونهاية بمجلس الإدارة.
تذكر قبل ان تبدأ بالتوقيع علي العرض المقدم منك بالتسوية ان تقوم بمراجعة ومطالبة كافة الكشوف المحاسبية والحسابات الجارية بواسطة محاسب متخصص وابداء كافة الملاحظات المحاسبية ولا تبدأ في إجراءات التسوية طالما لم تطمئن إلي صحة الأرصدة المدينة.إذا ما اطمأننت إلي صحة المدينة وفوائدها والمصاريف والعمولات فهذه هي المديونية المستحقة عليك والواجب سدادها.مرحلة التفاوض مع البنك هي من أهم المراحل – اعرف نفسك – حاول تقييم المركز المالي لنفسك سواء شخص طبيعي أو ممثل لشخص اعتباري من حيث كم السيولة النقدية المتوافر لسداد دفعة مقدمة وكم الضخ المالي المنتظر ومواعيده وشروطه وانواع الضمانات الجديدة التي تقدمها للبنك سواء ضمانات جديدة وعينية أو شخصية أو حوالة حق لصالح البنك في النشاط التجاري الذي تعمل فيه ان كان ذلك جائزا بالبنك.افهم جيدا ان المركز المالي وانت في مرحلة الديون المتعثرة يؤثر عليك سلبا في اي استعلام عن طريق البنك المركزي أو شركة آي سكور فلا تجد لك مؤسسة مالية تقف بجانبك. فحاول ألا تقع في هذه المرحلة أو تعداها في أقرب أجل.تذكر انه قبل التوقيع علي عقد التسوية ويقبلها قد قام بأجهزته المتنوعة بدراسة موقفك المالي عن طريق الاستعلام والتحليل المالي والموقف من الجهات السيادية “ضرائب الدخل والمبيعات” والتأمينات الاجتماعية والمركز في السوق التنافسي ومقدار الدخل ونسبة البيع وحسن إدارة المنشآت.اطلب من الإدارة المختصة بالبنك أن تعرض عليك عدد وبدائل وليس البديل الوحيد لأن ذلك يعطيك فرصة أكبر كي تتعرف علي وجهة نظر البنك وتوجه، كيف ينظر إليك يعطيك فرصة الاختيار بين البدائل بل وأكثر من ذلك إيجاد بدائل أخري يمكن إخراجها من ذات المشروعات المعتمدة من البنك.كن حسن النية في السداد واطلب ما هو في استطاعتك أن تقوم به فعلا وليس لمجرد التوقيع علي عقد التسوية وعقد الجدولة.
شارك محاميك ومستشارك المحاسبي في وضع الصياغة القانونية وجدول السداد المقترح.كل المعاملات البنكية والعقود وإيصالات السداد مستندات هامة فاحتفظ بها وطالب باسترداد ما سبق تقديمه قبل عقد التسوية ولم يصبح له محل بعض عقد التسوية.حاول أن تذكر بعقد التسوية كل الإجراءات والمستندات وتواريخ استحقاق الأقساط وقيمة العائد الاتفاقي وعوائد والجزء المترتب علي مخالفة أي بند من البنود.
تختص المحاكم الاقتصادية دون غيرها بالمنازعة ما لم يتفق الطرفان علي اللجوء للتحكيم.